facebook phishfort

ما هو أسلوب التداول المناسب لك؟

ما هو أسلوب التداول المناسب لك؟

لكل متداول سواء كان مبتدئاً أو متمرساً أسلوب تداول فريد. يعد فهم أسلوب التداول الخاص بك جزءاً مهماً من نجاحك.

هناك العديد من العوامل التي تلعب دوراً في تبني وتطوير أسلوب مميز للتداول، ولكن باختصار، يعتمد ذلك على كيفية رؤيتك للسوق وماهية أهدافك.

يمكنك التداول على المدى القصير أو المتوسط أو حتى الطويل. تعرف على الطرق المختلفة للتداول في الأسواق بناءً على طول الفترة الزمنية التي تستغرقها التداولات.


التداول اليومي 

التداول اليومي يعني الدخول والخروج من الصفقات في نفس اليوم. يتطلب ذلك بشكل عام مراقبة الأسواق على مدار اليوم. هذا يعني أن التداول اليومي يميل إلى أن يكون تخمينياً بطبيعته، وغالباً ما يتطلب من المتداولين البقاء على اطلاع دائم بأخبار السوق والأسعار والبيانات لتحديد فرص الدخول واستراتيجيات الخروج.

يتبنى العديد من المتداولين هذا الأسلوب لتجنب التغييرات المفاجئة مثل فجوات الأسعار والمخاطر التي لا يمكن التحكم بها.


أسلوب سكالبينج 

سكالبينج هو أسلوب تداول قصير المدى يتضمن شراء وبيع الأداة خلال فترة قصيرة جداً. عادة ما يتم عقد كل صفقة لما يتراوح بين بضع ثوانٍ وبضع دقائق.

اكتسب أسلوب التداول هذا شهرة كبيرة في الآونة الأخيرة وهو فعال للعملات والسلع والأسهم. مع ذلك، فهو يعد مناسباً أكثر في سوق الفوركس لأنه يتقلب بسرعة كافية. عادة ما يتم تنفيذ هذه العملية عن طريق تحليل حركة السعر، مما يتطلب من المتداولين قضاء الكثير من الوقت في قراءة الرسوم البيانية وتحليلها.

كما ولا يزال المتداولون بحاجة إلى أن يكونوا على دراية بالإعلانات الاقتصادية اليومية، حيث إن أي بيانات مفاجئة قد تتسبب في حدوث فجوة في الأسواق، أو انعكاس في الاتجاهات.


تداول سوينج

يعد هذا أسلوب تداول متوسط المدى يمكن للمتداول من خلاله الاحتفاظ بالمركز من فترة تتراوح بين بضعة أيام وأسابيع أو حتى أشهر للاستفادة من تحركات السوق على المدى المتوسط.

يخاطر المتداولون في استراتيجية سوينج بالاحتفاظ بمراكزهم طوال الليل، حيث يمكن أن تحدث حركات كبيرة وفجوات في السوق.

يعتمد هذا النوع من التداول بشكل كبير على التحليل الفني، ولكن بعض المتداولين يستخدمون أيضاً التحليلات الأساسية أو حتى مزيج من الإثنين. التحليل الفني مفيد بشكل خاص في تحديد مستويات التوقف والحدود.


تداول المراكز

يتضمن تداول المراكز الاحتفاظ بالمراكز لأسابيع أو شهور أو حتى سنوات حتى يحقق المتداول الأرباح المحتملة.

من الأفضل وصف متداولي المراكز بأنهم متابعون للاتجاهات، وهم يعتقدون أنه بمجرد أن يبدأ الاتجاه، فمن المرجح أن يستمر على حاله. يبدو أن هذه الإستراتيجية تعد منطقية أكثر في حالات شبه الاستقرار بينما يصعب التداول بهذا الأسلوب عند التقلبات العالية.

يستخدم متداولو المراكز مزيجاً من التحليل الفني والأساسي لاتخاذ قرارات التداول. كما أنها تعتمد على عوامل الاقتصاد الكلي واتجاهات السوق العامة والأنماط التاريخية لتحديد فرص التداول التي يعتقدون أنها ستحقق الهدف المنشود.

إذا كنت تريد أن تنجح كمتداول مراكز، فتأكد من أن لديك خطة قوية للتحكم في المخاطر المحتملة، عادةً عن طريق أوامر وقف الخسارة والمطالبة بالأرباح.

لمحة أخيرة

يجب أن يتطور ويتغير أسلوبك في التداول كلما أصبحت أكثر خبرة في الأسواق المالية. يمكنك أيضاً استخدام أساليب تداول مختلفة في أكثر من حساب استثماري. مع ذلك، قبل اتخاذ أي قرار بشأن اعتماد هذه الاستراتيجيات، يجب أن تكون على دراية بالمخاطر والتبعات المترتبة على كل منها.


هل أنت مستعد للتداول؟

يمكنك الدخول إلى عالم التداول بسهولة الآن مع إنجوت بروكرز